انقهر.. تحذير لجماهير الأهلي بشأن استخدام لقب الملكي والفراج يرد

انقهر.. تحذير لجماهير الأهلي بشأن استخدام لقب الملكي والفراج يرد

تفاعل الإعلامي الرياضي الشهير وليد الفراج مع تحذير وجّهه أحد مشاهدي البرنامج لجماهير الأهلي بشأن استخدام لقب “الملكي” لناديهم.

انقهر.. تحذير لجماهير الأهلي بشأن استخدام لقب الملكي والفراج يرد

يذكر أن الاتحاد السعودي لكرة القدم قد منع الأندية من استعمال لقب “الملكي” في جميع المنافسات.

تعتز جماهير النادي الأهلي بتسمية فريقها بهذا اللقب، إلا أن هذا القرار يحول دون استخدامه مجددًا للفريق الجداوي.

من ناحية أخرى، رد وليد الفراج على التحذير قائلًا: “لماذا تحذرني؟ هذا القرار موجه إلى الأندية والروابط الرسمية، ونحن لا دخل لنا فيه”.

وأضاف الفراج: “الأهلي طعمه بالملكية أجمل، انقهر، تصبح على خير”.

يشار إلى أن الاتحاد السعودي قد أكد في بيان سابق أن القرار يمنع استخدام لقب “الملكي” بكافة الوسائل، بما في ذلك اللافتات داخل الملاعب وعبر المنصات الإلكترونية للأندية، فضلاً عن حظر بيع أي منتجات تحمل هذا اللقب.

تعليقات

  1. كويس ان الاهلي طلع من يلو والله لكم وحشة فين كنتوا. رجع من يضحكنا وطول الزمان سنضحك معا

  2. كنا نكره الأهلي في الصغر بسبب قوته وفوزه على الفرق التي نحبها الهلال والنصر والقادسية والاتفاق.
    الأهلي أصبحت أحب الأهلي وأتمنى فوزه دائمآ بسبب مايتعرض له من ظلم وهضم

  3. لن ينصلح الحال إلا بعد حل الاتحاد السعودي لكرة القدم وبسرعة وتشكيل اتحاد جديد يهمه مصلحة الرياضة في البلد ككل وليس مصلحة نادي واحد وأفضله على أندية البلد كفاية فضايح يكفي فضيحة التأجيل المدلل وماتبع ذلك من قرارات للأسف الهدف منها مصلحة ذلك النادي في كل الأحوال

  4. دوري ياربي لك الحمد مهزله كرويه كرهونا في الدوري حتى مقدمين البرامج فيهم تفاهه وسوادة وجه خلك في فرقتك في الدمام أفضلك .. المشكله الهلاليين مصدقين أنها بطولات ياخي استحو وكبرو هاذي ضعافه وغباء من ادارة الهلال ومشجعينهم العالم كله يشوف ها المهزله استحو وكبرو يااقزام

  5. اذا هناك مسؤولين عن الرياضه
    الملكي الهلال أطلقه عليه الملك سعود رحمه الله وكلمة نادي ملكي تطلق على نادي عاصمي ويسموه الملوك
    ثانيا الشعار السيفين والنخله شعار المملكه السعوديه لايحق لأي نادي استخدامه
    وهناك مواد وبنود تنص على عدم استخدام الشعار السعودي فمتى يكون هناك ضبط وربط لمثل هذه الممارسات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *