وفاة أسطورة المنتخب السعودي وحارس الهلال محمد العويس يعلق

وفاة أسطورة المنتخب السعودي وحارس الهلال محمد العويس يعلق

أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم، مساء الثلاثاء، وفاة أحد جنود الخفاء الذي يعتبر من أساطير مجلس إدارة المنتخب السعودي، بعد معاناة طويلة مع المرض.

وفاة أسطورة المنتخب السعودي وحارس الهلال محمد العويس يعلق

ونقل الحساب الرسمي للمنتخب السعودي عبر منصة “تويتر” بياناً يرثي فيه الفقيد، حيث أعرب ياسر بن حسن المسحل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد، عن بالغ الحزن والمواساة باسمه وبالنيابة عن جميع أعضاء المجلس لأسرة الغليميش، الذي أفنى أكثر من 30 عاما من حياته في خدمة الكرة السعودية والمنتخبات الوطنية.

وأضاف المسحل في تصريحاته: “نسأل الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته”.

وفاة أسطورة المنتخب السعودي وحارس الهلال محمد العويس يعلق

من جهة أخرى، فقد شارك حارس الهلال محمد العويس تغريدة مع متابعيه، والتي عبر فيها عن حزنه لخسارة هذا الإداري، وكتب قائلاً: “كثير منكم لا يعرف هذا الشخص الذي أفنى حياته في خدمة المنتخب السعودي الأول من بداية الثمانينيات وارتبط اسمه بكل إنجازات المنتخب السعودي الأول، إنه عبدالله الغليميش، مسؤول الملابس في المنتخب، جندي مجهول يشهد الله أنه كان يعمل بذمة وأمانة.”

تابع العويس في تغريدته: “كان حريصًا كل الحرص على ملابس اللاعبين، والذي كان يذهب إلى كل غرف اللاعبين لتجميع ملابس التدريب والمباريات لغسلها وترتيبها وتسليمها للاعبين نظيفة. حريص جدًا لإرضاء اللاعبين ولذلك كنا نتقاسم معه كل شيء لأنه يستحق”.

وأضاف معبرًا عن دعائه: “لا حول لا قوة إلا بالله، إن لله وإن إليه راجعون، الله يرحمه ويغفر له”.

وفاة أسطورة المنتخب السعودي وحارس الهلال محمد العويس يعلق

كان الغليميش رمزًا للتفاني والإخلاص، حيث شارك بشكل فعال في كل إنجازات المنتخب السعودي، وكان حضوره مؤثرًا في مختلف المحافل الدولية التي شارك فيها الأخضر.

تعليقات

  1. اللَّهمَّ اِغْفِرْ لهُ وَارْحَمْهُ، وَاُعْفُ عنهُ وأكرِمْ مَنْزِلَهُ ، وَوَسِعْ مُدخَلَهُ ، وَاغْسِلْهُ بِالْمَاءِ والثَّلجِ والبَردِ ونقِّهُ مِن الخَطَايا كما يُنقَّى الثَّوْبُ الأَبْيضُ مِن الدَّنَسِ .
    اللَّهُمَ تجَاوَزْ عن سَيّئاتِهِ وَزِدْ في حَسَنَاتِهِ ، وَأَحْسِنِ لِقاءَهُ ، وَاجْعَلْ العَمَلَ الصَّالِحَ رَفِيقَهُ ، وَأَبْدِلَهُ داراً خيراً مِنْ دَارِهِ.
    اللَّهُمَ أَدْخِلْهُ الجَنَةَ وَأَعِذْهُ مِنَ النَّارِ ، إِنَكَ سَمِيعٌ مُجِيبٌ .

  2. غفر الله ذنبه ودمح زلته وجبر عثرته وجمل صبره ويسر حسابه ويمن كتابه وجعل قبره روضة من رياض الجنة
    هذه رسالة للمسحل ومن في بلاطه هذه النهايه الحقيقيه وتبقى حق الله وحق العباد فماذا انتم فاعلون؟

  3. هانتبه ياياسر وحتى معزبك وجميع للجانك تراي اخر شي موت وحفره، متر ×50سانتي بدون فرش ومكيف واجوبه على اسئلة فاعدو لها،،، اذكرا تنفع المؤمنين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *