عيب عليكم.. الشمراني يعلق على تواجد مالكوم في مباراة الهلال والتعاون

عيب عليكم.. الشمراني يعلق على تواجد مالكوم في مباراة الهلال والتعاون

علق الإعلامي الرياضي أحمد الشمراني على مشاركة البرازيلي مالكوم كأساسي في مباراة الهلال ضد التعاون.

عيب عليكم.. الشمراني يعلق على تواجد مالكوم في مباراة الهلال والتعاون

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعية مجموعة من اللقطات التي يظهر فيها مالكوم وهو يوجه حركة مثيرة للجدل لجماهير الاتحاد خلال احتفال زميله سعود عبدالحميد بالهدف الثاني لنادي الاتحاد.

من جانبه، علق الشمراني عبر حسابه الرسمي على تويتر قائلًا: “مالكوم أساسي في المباراة بعد ما حصل في مباراة الاتحاد، هل تظنون أنه سيتم إيقافه يوم الأحد، أم أني أتوهم”.

وأضاف: “لا يجب أن يمر تصرف مالكوم مرور الكرام على لجنة الانضباط، خاصة بعدما تمت معاقبة رونالدو”.

تابع قائلًا: “بعد شكوى الاتحاد، المفروض من لجنة الانضباط فتح تحقيق في القضية”.

يذكر أن نادي الاتحاد تقدم رسميًا بخطاب إلى لجنة الانضباط في الاتحاد السعودي لكرة القدم ضد اللاعب مالكوم بسبب قيامه بحركة غير أخلاقية خلال المباراة التي جمعت الفريقين في نصف نهائي كأس الملك يوم الثلاثاء الماضي.

تعليقات

  1. يريدون للهلال ضمان الدوري اول وبعدين يوقفونه ..هذه اسوء اداره شامله كل اروقة اتحاد الكره والانضباط وغيره

  2. أنت ياشمراني خائف من مالكوم وتبيه يتوقف عشان مايلعب قدام الاهلي كل ذا خوف من مالكوم ترا في الهلال اكثر من مالكوم ريح بالك ماراح تفوز على الهلال لو تحفر شاطئ جدة رايح جاي الحريم تركو هالسوالف وخلوها لاشباه الرجال

    1. الناقل الرسمي ياشيبت عرعر اثبت ان الحركه ذكاء اصتناعي وبذلك لن يتعاقب وسيكون اول من يلغب امام الاهلي بإذن الله تعالى.

  3. بدأت الحركات النصراوية هذا استفزاز للجان من اجل فرض عقوبات على الهلال ولاكن يوجد مسؤلين يعرفون ويتابعون وانت اشغل نفسك بالصياح

    1. الصياح والنياح والنباح والنهيق ما يجيب بطولات . . . . هذا هو اعلااااام البقراااات الثلاااااث.

  4. مادام في نادي الدلال يفعل اي شيء، ولن يعاقب، ريح نفسك ولا تهتم، وقل حسبنا الله ونعم الوكيل

  5. يجب محاسبة كل من يتهم من اعلامي او جمهور ويعاقب
    من انتم تتهمون وتكذبون ولاتعاقبون

  6. بخلونه لمباراة النصر في الكاس الدوري خلاص مضمون للهلال حتى لو خسر مباراة او مبارتين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *